يعظم ويزداد الضغط على القطاع العام لتطوير وتحسين جودة وكفاءة خدماته

يزداد الضغط على القطاع العام لتطوير وتحسين جودة وكفاءة خدماته بشكل كبير.

يلعب القطاع العام دوراً مركزياً في المجتمع – ابتداءً من التنظيم والأمن ووصولا الى البنية التحتية والخدمات للمواطنين والشركات. وإذا أراد القطاع العام أن يواصل لعب دورا حيويا في المجتمعات الحديثة، فلا بد أن يحقق دوماً الإمكانيات العالية جداً للتحسين. وإن الضغط من الحكومات والمواطنين على القطاع العام لتطوير وتحسين جودة وكفاءة خدماته في ازدياد دائم. وعليه فإن كبار القادة في القطاع العام يواجهون الحاجة الى التطوير المستمر وتحسين الأداء.

ويتأتى ذلك من خلال ضمان:

  • استغلال أعلى نسبة ممكنة من الموارد للمهام الرئيسية
  • تخصيص الموارد بناءً على إثبات الفعالية وليس مجرد عن طريق الشعور والحدس
  • التحسين المثالي للإجراءات والعمليات
  • تركيز الخدمات العامة على احتياجات المواطنين والشركات
  • استخدام هذا الاقتصاد من خلال عمليات الدمج والحلول المشتركة
  • استخدام موارد الموظفين بما في ذلك قدرات الابتكار بأفضل طريقة ممكنة
  • أن تكون حلول تكنولوجيا المعلومات الحديثة جزءٌ لا يتجزأ من تطور المؤسسات
  • استغلال الاستثمارات التي تكون على شكل مباني وبنية التحتية وتكنولوجيا أخرى بأفضل الطرق الممكنة.
  • أن تتصف الإدارة بالحيوية، الطاقة والثقة في العمل.

العام للوصول إلى الإمكانيات المتاحة، ليصبح التغيير حقيقة ملموسة، ويحدث هذا عن طريق ثلاث مراحل، حيث يسرنا المساعدة في تطوير الاستراتيجية والمساهمة في إعداد النطاق الاقتصادي لتطبيق الاستراتيجية وأخيراً المساعدة في ضمان التطبيق العملي للاستراتيجية. وبعبارة أخرى، نكون مع العميل على مدار الطريق، إذا كان هذا ما يرغبه العميل.